فَلْيُضِئْ نُورُكُمْ هكَذَا قُدَّامَ النَّاسِ، لِكَيْ يَرَوْا أَعْمَالَكُمُ الْحَسَنَةَ، وَيُمَجِّدُوا أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ. (متى 5: 16)
آخر الأخبار

قدَّاس أحد شفاء المخلَّع في كنيسة مار أفرام بحمص

ترأس صاحب النيافة الجليل مار سلوانس بطرس النعمة راعي الأبرشية قدَّاس أحد شفاء المخلَّع الإلهي صباح 31/3/2013 في كنيسة القديس مار أفرام السرياني بحمص يعاونه قدس الأب الخوري يعقوب طحان كاهن كنيسة أم الزنار وقدس الأب القس يوحنا الزكيمي كاهن الرعية ولفيف من الشمامسة الأفاضل وبحضور جمع من المؤمنين.

تناول صاحب النيافة الجليل في عظته المعاني الروحية لمعجزة شفاء السيد المسيح له المجد للمخلَّع ، والعبر التي يجب على المؤمنين الاتعاظ بها فكما واجه الرجال الذين يحملون المخلَّع المعوقات في طريقهم لإيصاله إلى الرب يسوع ، هكذا يجب على المؤمن أن يواجه الصعوبات والمحن والمعوقات و يبقى مصراً كإصرار الذين يحملون المخلَّع حتى يصل إلى الرب يسوع.

وتابع نيافته مؤكداً على أهمية فترة الصوم روحياً في حياة المؤمن، ومراجعة نفسه للوصول إلى الفائدة الروحية ، وختم بالدعاء والبركة لجميع المؤمنين.

812 زيارات

التعليقات مغلقة