فَلْيُضِئْ نُورُكُمْ هكَذَا قُدَّامَ النَّاسِ، لِكَيْ يَرَوْا أَعْمَالَكُمُ الْحَسَنَةَ، وَيُمَجِّدُوا أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ. (متى 5: 16)
آخر الأخبار

قدَّاس سبت اقامة ألعازر على نية سلامة الحبرين الجليلين

صباح 27/4/2013 ترأس قدس الأب القس يوحنا الزكيمي كاهن الرعية قداس سبت إقامة ألعازر من بين الأموات في كنيسة مار أفرام السرياني بحمص يعاونه لفيف من شمامسة الكنيسة وبحضور جمع من المؤمنين.

وقد كان هذا القداس وكما وجه قداسة الحبر الأعظم ونيافة الحبر الجليل راعي الأبرشية على نية سلامة الحبرين الجليلين مار غريغوريوس يوحنا ابراهيم متروبوليت حلب للسريان الأرثوذكس والمطران بولس يازجي متروبوليت حلب للروم الأرثوذكس.

تناول قدس الأب يوحنا في عظته شارحاً عن معجزة إقامة السيد المسيح له المجد ألعازر من بين الأموات موضحاً كيف يتدخل ربنا في المحن والآلام ليساعد الإنسان ويحميه وينقذه كما تدخل عند موت ألعازر

فإقامة ألعازر من الموت كانت السبب الذي جعل من أهل أورشليم يخرجون صباح عيد الشعانين لاستقبال الرب يسوع بأغصان الزيتون وسعف النخيل.

ثم تناول قدس الأب يوحنا بنبذات عن حياة الحبرين الجليلين المطران مار غريغوريوس يوحنا ابراهيم والمطران بولس يازجي ، ثم تلى مع الشمامسة والمؤمنين  صلاة السهرانة على نية سلامة المطرانين والكاهنين وجميع المفقودين والإفراج عنهم بأسرع وقت ليكون العيد القادم علينا فرح في الروح والكنيسة آملين أن يعم السلام في كل أرجاء بلدنا الحبيب سورية.

833 زيارات

التعليقات مغلقة