فَلْيُضِئْ نُورُكُمْ هكَذَا قُدَّامَ النَّاسِ، لِكَيْ يَرَوْا أَعْمَالَكُمُ الْحَسَنَةَ، وَيُمَجِّدُوا أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ. (متى 5: 16)
آخر الأخبار

قدَّاس عيد الشعانين في كنيسة مار أفرام السرياني بحمص

صباح الأحد 28/4/2013 ترأس قدس الأب القس يوحنا الزكيمي كاهن الرعيَّة القداس الإلهي بمناسبة عيد الشعانين يعاونه لفيف من الشمامسة الأفاضل ويخدم القداس جوقة كورال الكنيسة وبحضور جمع من المؤمنين.

بدأ الأب يوحنا عظته بقراءة للمنشور البطريركي رقم 151 للعام 2013 الذي أصدره قداسة سيدنا البطريرك المعظم موران مور اغناطيوس زكا الأول عيواص كلي الطوبى بعنوان “الاعتذار عن تقبل التهاني بالأعياد المجيدة مالم يفرج عن المطرانين والكاهنين المخطوفين” .

وتناول شارحاً الأهمية الروحيَّة لعيد الشعانين وهو ذكرى دخول السيد المسيح له المجد إلى مدينة أورشليم وقد استقبله أهلها وأطفالها حاملين سعف النخيل وأغصان الزيتون والتي ترمز للقداسة والسمو الروحي والانتصار على الخطيئة.

وتابع الأب يوحنا قائلاً: مصلين ومتضرعين للرب الإله بأنه كما دخل السيد المسيح إلى أورشليم منتصراً على الموت هكذا يكون عودة الحبرين الجليلين إلى أبرشيتهما المطران مار غيريغوريوس يوحنا ابراهيم والمطران بولس يازجي منتصرين مع الحق على الباطل وأن نعيِّد عيد القيامة المجيدة بفَرحَتين قيامة الرب له المجد من بين الأموات ممجداً وعودة المطرانين والكاهنين وجميع المخطوفين سالمين آمين .

717 زيارات

التعليقات مغلقة